Radio Alhoceima Alhucemas Amazigh Rif Maroc Morocco Maghreb Tamazgha

Tu Tienda Amiga - Tienda de decoración del hogar

الأخبار باللغة العربية

Imprimir

صفحة فايسبوكية تنشر صور وفيديوهات لبنات أعيان ومسؤولين بالقصر الكبير والبوليس يدخل على الخط

Escrito por Administrator on .

Facebook Marocكشفت صفحة ظهرت، أخيرا، على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك، فضائح مجموعة من الفتيات والشباب بعد نشر صور وفيديوهات تتضمن لقطات خليعة، قال أصحاب الصفحة إنها تعود إلى أبناء أعيان مسؤولين في مدينة القصر الكبير.
وتضمنت الصفحة تقديما لها عبارة “صفحة تفضح المستور، نحن من سيجعل العاهرات يعشن الرعب الأبدي”، صورا لفتيات وفتيان يتبادلون القبل داخل منازل أو في فضاءات عامة، بالإضافة إلى فيديوهات لمجموعة من الأشخاص في وضعيات جنسية.

ويتعمد أصحاب الصفحة نشر صور والفيديوهات بشكل كامل ودون إخفاء الوجوه، حتى يتسنى لهم كما قالوا في بداية الصفحة، فضح “العاهرات”، كما أن أصحاب الصفحة لم يقتصروا على نشر الصور والفيديوهات، بل حددوا هويات وعناوين بعض الفتيات وكذا طبيعة عمل أبائهن.
كما تضمنت الصفحة مئات التعاليق على الصور والفيديوهات، استنكر أصحابها انتشار الدعارة في القصر الكبير ومجموعة من المدن الأخرى، ومن المنتظر أن يخلق نشر هذه الصور حالة ارتباك في صفوف الفتيات والفتيان الذين نشرت صورهم في الفيسبوك، كما سيلحق الأذى بآبائهم الذين سيعمد بعضهم إلى رفع شكايات، فيما سيضطر آخرون إلى طي الملف.
عناصر الأمن بالمدينة ونظيرتها المكلفة بتعقب المجرمين على الشبكة العنكبوتية بالمصالح المركزية، فتحت بحثا في الموضوع من أجل الوصول إلى ناشري هذه الصور، والذين أعلنوا حسب فيديو منشور في صفحتهم، تلا مضمونه شخص مقنع،أنه يتحدى الأمن وأن ليس باستطاعته التوصل إليهم، مذكرا بحالة تلاميذ العرائش التي نشرت لهم صور فاضحة ولم يتسن للأمن التوصل إلى أصحابها”

Escribir un comentario


Código de seguridad
Refescar